إبحث عن
  البحث في
  الصفحة الرئيسية
الرياض مدينة مليئة بالأحداث والفعاليات المختلفة....أحداث الرياض دليلك لها
روزنامة الأحداث 
فنادق وشقق مفروشة
مطاعم
تسوق وخدمات
سياحة وترفية
خدمات المجتمع
الصحة والتعليم
حالة الطقس

تابعونا على تويتر
تابعونا على الفيسبوك
 حفظ  طباعة  ارسال  المقالات المحفوظة :
 تأخر الكلام لدى الأطفال
 ( الجمعه 17 ذو الحجة 1438 هـ الموافق 8 سبتمبر 2017 م, الساعة 14:4)

موقع مدينة الرياض - تأخر الكلام لدى الأطفال

يعتبر تأخر النطق لدى الأطفال من المشكلات التي تؤرق الآباء والأمهات بشكل كبير فقد يتأخر 5-10% من الأطفال في النطق  وربما تكون أول كلمة ينطقون بها في سن الستة أعوام.

هذه الحالات لها بعض السمات ففي الغالب قلة عدد الكلمات وعدم القدرة على التعبير وعكس الكلمات وخنف الكلام وربما التأخر نفسه أصلا في النطق يعتبر ضمن موضوعنا اليوم، ومن مشكلات هذه الحال أنها قد تسبب أمراضا نفسية كالقلق والتوتر من عدم تقبل الآخرين لهم وانعدام الثقة في النفس والإحساس بالنقص والخجل وعدم التوافق في المدرسة مع زملائه والقليل منهم قد يحقق تفوقا دراسيا على أقرانه.

عدم القدرة على الكلام غالبا ما يصاحبها أعراضا جسدية يكون السبب الرئيسي بها عوامل نفسية ومن مثل الحركات الجسدية الرعشة والرمش المتكرر لعينين وربما قبل النطق إخراج اللسان أو الميل بالرأس يمنة وشمالا أو للخلف أو بلع اللعاب بسرعة بشكل هستيري عصبي.

هذه الحالات من التأخر في النطق لها عدة أسباب عضوية ونفسية وأسباب أخرى سنتناول منها أهمها في السطور التالية.

الأسباب العضوية:

  اختلال اربطه اللسان أو إصابة مراكز النطق في المخ بالنزيف أو تورم أو أي مرض عضوي  يؤدي إلى اختلال في الجهاز العصبي المركزي أو الأعصاب المسيطرة على الكلام.

– عيوب الجهاز المسئول عن النطق  مثل الفم والأسنان والفك والشفتين وخاصة الشفة الأرنبة والحلق المشقوق.

  مشكلات الجهاز السمعي كضعف في السمع فيصبح الطفل يواجه صعوبة في تمييز الكلمات والحروف بشكل صحيح ويصبح  الأمر اكثر تعقيدا إن لم يتم اكتشافه في سن مبكرة.

  الأنيميا وسوء التغذية تعد من الأسباب التي تؤدي إلى ذلك.

  تورم اللوزتين أو لحمية الأنف.

  تأخر النمو والضعف العقلي وأمراض الجهاز التنفسي.

الأسباب النفسية:

  عدم الشعور بالحب والحنان من الأبوين أو من احدهما.

  الخوف من الوالد أو المدرس فينتج التلعثم.

  الإحساس بالنقص.

  التعرض لصدمات قوية كفقدان احد الأقارب المقربين للطفل.

  أحيانا منح الحب والتدليل الفائق عن الحد يكون سببا فمجرد الاستجابة لرغبات الطفل دون إعطائه الفرصة إن يطلب باي طريقة تؤدي إلى التأخر.

  الاهتمام الزائد والقلق من إباء الأطفال لحثه على الكلام في سنته الأولى.

  إجبار الطفل على بعض الأمور الخارجة عن إرادته كالطفل الأشول يجبر على الكتابة باليد اليمنى فيصيبه التأخر واللجلجة فالكلام.

  الإخفاق في التعليم والانطوائية والكسل والخلاف الدائم بين الأبوين يؤديان للتأخر.

الأسباب الأخرى:

– عدم تصحيح الأخطاء اللغوية للطفل منذ البداية.

  تقليد من لديهم مشكلات في النطق فيتعود على النطق مثلهم.

سبل العلاج:

  في حالة التأكد من وجود سبب عضوي فانه يجب عرض الطفل على المعالج المختص.

  كل شيء بقدر متوسط افضل فلا القسوة الزائدة أو التدليل الزائد مرغوب.

  الاهتمام بحفظ القران ويبدأ بالسور القصيرة حتى يستقيم اللسان وينضبط النطق.

  تغذية الطفل أغذية تحتوي على مواد طبيعية وصحية والابتعاد عن المواد الصناعية والمنكهات.

  عدم السخرية أو انتقاد الطفل حتى لا يتحول الأمر إلى نفسي.

  أشعار الطفل بالحب والأمان خاصة بعد وجود مولود جديد.

– العمل على إعادة الثقة للطفل في نفسه وخاصة اذا كان صاحب عاهة أو عيب خلقي أو عقلي أو متأخر دراسيا.

  عدم الضغط على الطفل لمجرد إن يتكلم وعدم القلق في السنة الأولى من عمره إزاء هذا الأمر.

  اختلاط الطفل بأقرانه ومن هم في مثل سنه يمكنه من اكتساب المهارات التي تعزز من ثقته في نفسه والنطق بشكل سليم

  الاستمرار في تصويب أخطاء الطفل اللغوية وعدم التأجيل  وإشعار الطفل بأنه لم يخطئ وتصويب الخطأ له.

  محاولة إبعاد الطفل عن أقرانه من الأطفال الذين لديهم مشاكل في النطق وان كان لابد من اختلاطه بهم يجب التصويب الدائم له.

  تعليم الطفل وتدريبه على التحدث ببطيء وهدوء.

  الاستماع والإنصات للطفل والاهتمام به حتى يعبر عن نفسه بأسلوبه هو وعدم السخرية منه أو انتقاده علانية.

– الصبر على الطفل عند محاولته لتحدث بشكل طبيعي فهو يعاني مشقة ذلك ولا داعي لاستعجاله والضغط عليه إن ينطق عدد من الكلمات يكون كبيرا ويكفي في كل مره كلمتين إلى اربع كلمات.




رسالة لإدارة الموقع | موقع الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض | موقع خرائط الرياض | خدمة الأخبار التفاعلية  | خدمة الأحداث التفاعلية
جميع الحقوق محفوظة. © 2017موقع مدينة الرياض
تصميم و تطوير الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض